Inspiring Better Health

فن المبارزة

0 29
فن المبارزة
Rate this post

يعود فن المبارزة إلى العصور الوسطى، حيثتعد واحدةً من أقدم الفنون القتالية المعروفة. هي رياضة تمتلئ بالإثارة، وتتطلب درجات عالية من الرشاقة والتحدي الفني. تقابلنا مع بطل المبارزة والمدرب في الاتحاد القطري للمبارزة، المدرب هشام كرشود، وحدثنا عن تفاصيل هذه الرياضة.

Write for Health&Life Magazine and Website

نظرة إلى الماضي

تواجد المفهوم الأساسي للمبارزة منذ آلاف السنين، حيث نبعمن غريزة الإنسان الطبيعية لحماية نفسه وعائلته ضد الحيوانات البرية أو الغزاة. لحسن الحظ، لسنا بحاجة لاستخدام السيوف والسكاكين في عصرنا الحاليللدفاع عن أنفسنا. ولكن في العصور الوسطى، كان الناس يتبارزون بالسيوف للترفيه، وللتعبيرعن مدى قوتهم ومهارتهم، وطبعاً للقتال. أما اليوم، أصبحت المبارزة رياضة استعراضية، ومن أهم عناصرها السرعة والمهارة، ومن شروطهاعدم تعرض أي لاعب للإصابة.

ظهرت المبارزة كرياضة أوليمبية في عام 1896، وكان هذا أول ظهور كبير لها على الساحة العالمية. بدأت المبارزة الأولمبية بنوعين فقط من الأنواع الثلاثة من السيوف المستخدمة فيالمبارزة– وهما الشيش (الفلوري)FoilوالسيفالعربيSaber. وظهر السيف الثالث المعروف بسيف المبارزةإبيهÉpéeفي عام 1900، في دورة الألعاب الأولمبية في باريس، وشجع العديد من الدول للانضمام إلى الرياضة.

تم إنشاء الاتحاد الدولي للمبارزة في عام 1913، ووضعقوانين اللعبونظام احتساب النقاط المعمول بهم إلى اليوم. في عام 1924، فتحت المبارزة للنساء، وسمح لهن بالمبارزة باستخدام سيف الشيش (الفلوري). وبعدها، في عام 1933، ظهرت أنظمة تسجيل النقاط الإلكترونية مع سيف المبارزةإبيه، ومنذ ذلك الحين تم استخدامها في جميع بطولات العالم.

تم إنشاء الاتحاد القطري للمبارزة في عام 2000. وفي العام التالي انضم إلى الاتحاد الدولي للمبارزة وبدأ المشاركة في بطولات عالمية. في يناير 2004، شارك فريق قطر في بطولة كأس العالم للمبارزة في سيف إبيه رجال عمومي فردي، وفي شهر يوليو من نفس السنة، شارك فيبطولة الخليج والبطولة العربية للأشبال والناشئين في سلاحي الإبيه والشيش (الفلوري). ونظراً للنجاح الباهر الذي حققه الاتحاد في هذه البطولات،أحرزت قطر لقب بطولة الجائزة كبرى في سلاح سيف الإبيهالفردي والفرق لسنة 2005.

فن استعمال السيف

المبارزة هي رياضة قتالية متكاملة للجسم. على لاعب المبارزة أن يتميزبسرعة الحركة والكثير من الطاقة والنشاط. تحدثنا مع بعض الأبطال في الاتحاد القطري للمبارزة واليكم ما قالوه عن هذه الرياضة المدهشة.

علي تركي الوجهان عويضة، 16 – سيف الشيش (الفلوري)

بدأت المبارزة في أوائل عام 2010. وكانت رياضة جديدة عليولم أصادفها من قبل. فكان تحدياً في البداية، ولكن مع الوقت تحول إلى إدمان. لم أستطع أن أتركها. استغرقت وقتاً طويلاً لفهم المبارزة، ووقتاًأطول لإتقانها. لم أتقن كل شيء، أشعر بأن ما زال هناك العديد من الفنيات يجب أن أتعلمها. أحتاج إلى تطوير أساليب المبارزة كل يوم، وكوني جزءاً من الاتحاد القطري للمبارزة ساعدني على فهم هذه الرياضة بشكل أفضل. التدرب مع لاعبين آخرين يفيدني ويعمل لمصلحتي. مراقبة الحركات والأساليبالمختلفة تتيح لي الفرصة لتعلم آليات جديدة. فنون المبارزة هامة جداً، لأنه عندما أصادف لاعب يبارز بنفس اسلوبي، يمكنني توقع كيف سيكون أدائه. ولكن عندما أصادف لاعباً يتبع اسلوباً آخر لم أصادفه من قبل، يصبح أهم شيء بالنسبة لي هو فهم طريقة لعبه ومن ثم البدء بالقتال. أمارس المبارزة بسيف الشيش (الفلوري) وهويشكل تحدياً بشكل خاص، لأن قواعده كثيرة ونظام نقاطه معقد.

علي مهنا السليطي، 15-سيفإبيه
عندما بدأت المبارزة مع المدرب محمد لم أعرف ما هي الرياضة أصلاً. فقط لاحظت مهارة المدربفي استخدام السيف. وهذا ما دفعنيللبدء بممارسة المبارزة. عندما أمسك السيف، أشعر بالقوة ونادراً ما أشعربالخوف. الشعور بالخوف أو التوترفي البطولة قد يكلفني عدة نقاطلا يمكن ارجاعها أو تعويضها، مما قد يؤدي إلىالخسارة. شاركت مؤخراً في بطولة في البحرين، وكنت من ضمن مجموعة مبارزين. كنت متوتراً في البداية وخسرت2 من أصل 6 مباريات. لم أربح إلا بعد أن تغلبت على الخوف وقمت باستعادة الثقة بنفسي وقدرتي وقلت لنفسي: “هذه مجرد لعبة، لست بحاجة للفوز دائماً، وأهم شيء هو أنني أتعلم وأحسن أدائي.” كان مجموعي الكامل في البطولة هو 102. وفي بطولة أخرى في الأردن، أخذت المركز الأول في فردي وفرق. ثم حصلت على الفضية في مباراة فريق الناشئين. عندما أبارز أشعر بالرضا عن نفسي، وأشعر بالثقة ولا أخاف، لأن المبارزين الذين أتدرب معهم هم أصدقائي، فأنا أتعلم منهم وهم يتعلمون مني. ولكن في البطولات، أصادف مبارزين بأساليب مختلفة، مما يبعث علىالتوتر في البداية.

خليفة خالد اليزيدي – سيف العربي (السابر)
يغمرني شعور جيد وأنا أحمل السيف. إنه شعور المتمكن والمنتصر. لا يجب عليك أن تشعر بالتوتر أو الخوف، بل عليك أن تفكر بشكل إيجابي للحصول على النقاط التي تحتاجها للفوز وللوصول لهدفك. بدأت المبارزة على يد المدرب هشام، وكنت تلميذه منذ أن أتى على مدرستي وعلمنا بعض الحركات، وإلى هذا اليوم أنا تلميذه. انضممت إلى الاتحاد القطري للمبارزة في عام 2008. وشاركت في بطولة الناشئين العرب في الأردن، وحصلت على الذهبية في مبارزة الناشئين بسيف سابر، والفضية في مبارزة الشباب بسيف سابر. المبارزة ليست رياضة للجميع. فهي تتطلب الكثير من العمل الشاق والتفاني والحب للرياضة. فإن الشخص الذي يحبها سيتقنها. لا أستطيع أن أكمل يومان من دون ممارسة المبارزة، فأنا أحبها جداً.

السيوف

هناك ثلاثة أنواع من السيوف تستخدم في المبارزة:

  1. سيف الشيش (الفلوري):

    وزنه 500 غرام وطوله يصل إلى 110سم، السيف الشيش (الفلوري) شكله مستطيل وله واقي معدني دائري محدب وقطره 12سم.

  2. سيف المبارزة (إبيه)

    يعد أثقل السيوف في المبارزة ووزنه 750 غراماً، وطوله 110سم. سيف إبيه مثلث الشكل وله واقي قطره 13.5سم.

  3. السيف العربي (سابر)

    معروف بالسيف العربي، وهو سيف خفيف جداً، وزنه لا يتعدى 500 غرام وطوله يصل إلى 105سم. نصله مثلث الشكل والواقي كرويويكون متصلاً في نهايته مع نهاية المقبض.

مناطق اللمس

كل نوع من المبارزة له قوانينه الخاصة. للحصول على نقطة، يجب على اللاعب لمس خصمه. اعتمادا على أسلوب المبارزة، يسمح للاعب لمس مناطق مختلفة من خصمه:

  • سيف الشيش (الفلوري): البطن، مثلث البطن، تحت الإبطين والظهر، جانبي القناع.
  • سيف إبيه: جميع مناطق الجسم يمكن أن تكون هدفاً قانونياً وكذلك القناع.
  • سيف سابر: يتمثل الهدف القانوني في النصف العلوي من الجسم، أي المنطقة التي فوق الحزام بما فيها القناع.
  • كيفية مسك السيف هو فن في حد ذاته. الطريقة الصحيحة والأكثر شيوعاً هي مثل الإمساك بالقلم، مع استخدام المؤشر والإبهام للتحكم في القبضة. وينبغي أن تكون يد اللاعب أقرب ما يمكن للواقي الحديدي.

    المباراة

    جميع الفنيات المختلفة تبدأ بقواعد بسيطة. وضع الاستعداد “Engarde” وحركة الطعن “La Fente” هما القواعد الوحيدة التي تحتاج لمعرفتها كمبتدئ. ومن ثم يأتي الجزء الممتع، الطرق المختلفة لتسجيل النقاط! مباريات الفردي يكون طولها 3 دقائق، وتضاف دقيقة إذا كان هناك تعادل. تتم مباريات الفرق على3 مراحل، كل مرحلة تستمر3 دقائق، ودقيقة للراحة مابينها.

    المجموع الكلي للنقاط التي يمكن تسجيلها في مباريات الفرق هي 5. لإنهاء المباراة تماماً يجب تسجيل 15 نقطة. يبارز اللاعبون على بساط “ملعب المبارزة”، وهو بساط مستطيل معدني طوله 14 متراً، وعرضه 2 متر. لكل لاعب ٤ مناطق على جانبهم من البساط.

    • خط وضع الاستعداد
    • خط الوسط (حيث يتواجد جهاز تسجيل النقاط، والحكم)
    • منطقة الخطر
    • امتداد للملعب (إذا تحرك اللاعب بعيداً عن منطقته)

    يجب أن يقف الحكم أمام الجهاز ويكون هناك اثنان أو أربعة قضاة لتأكد من تسجيل النقاط. لكل لاعب الحق في طلب المزيد من القضاة في المباراة.

    الفوائد الصحية للمبارزة

    المبارزة ليست فقط رياضة استعراضية –وإنمالها فوائد صحية عظيمة. ومن أهمها:

    • القوة والتحمل وصحة القلب: المبارزة تتطلب سرعة الحركة. تصنف ضمنتمارينالمراحلعاليةالشدةHigh Intensity Interval Training. تتطلب حركات سريعة في الرجلين، وردود فعل سريعة وقوية تجعل هذه الرياضة ممتازة لزيادة دقات القلب، وتستخدم جميع عضلات الجسم. هذه الرياضة تحمي من أمراض القلب وتقلل من خطر الإصابة بأمراض مزمنة مثل مرض السكري.
    • تحسن مرونة الجسم: تتطلب المبارزة مجموعة واسعة من الحركات للهجوم والدفاع. وينصح أيضاً بتمارين تمدد العضلات قبل وبعد المباراة.
    • تحسن الانتباه العقلي: تحتاج المبارزة إلى مزيج مثالي من التفكير الاستراتيجيوالارتجال، وغالباً ما يشار إليها باسم “الشطرنج البدني”. لا يحكم اللاعب فقط على نقاطه، يراقب القضاة أيضاً اسلوب المبارزة وشخصية اللاعب العدوانية أو السلبية.
    • تحسن التوازن والتنسيق: جميع الحركات الهجومية والدفاعية في المبارزة تتطلب مهارات توازن وتنسيق جيدة. ونظراً لتنوع حركاتها، تقوي المبارزةمنطقة وسط الجسم والقدرة الذهنية على التنسيق.
    • تخفف الضغط النفسي: بما أنها رياضة ذهنية وبدنية، تخفف المبارزة من الضغط النفسي بشكل فعال للغاية. حيث يركز العقل على تنسيق الحركات، ويحصل الجسم على فوائد الإندورفين للسعادة والاسترخاء.

    لم لا تجرب درساً في المبارزة اليوم؟ اكتشف كيف يمكنك دمج هذه الرياضة الرشيقة في برنامجك الرياضي.

تعليقات
Loading...