Inspiring Better Health

قدمت تجربتها في رفع الوعي ودعم المرضى والناجين: ” القطرية للسرطان” تشارك في مؤتمر تبادل الخبرات بالمغرب

0 37
قدمت تجربتها في رفع الوعي ودعم المرضى والناجين: ” القطرية للسرطان” تشارك في مؤتمر تبادل الخبرات بالمغرب
Rate this post

شاركت الجمعية القطرية للسرطان في مؤتمر تبادل الخبرات للمنظمات المعنية بالصحة في منطقة شرق أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا وذلك خلال يومي 13- 14 ديسمبر الجاري بالمملكة المغربية .

وقدم الدكتور مهند عدنان مستشار الجمعية خلال المؤتمر الذي نظمته شركة روش ورقة عمل تناولت دور الجمعية في رفع الوعي العام بمرض السرطان ورسالتها ورؤيتها نحو خلق مجتمع واع لايحمل مخاوف من مرض السرطان في إطار رؤية قطر 2030 ، فضلاً عن دورها في دعم المرضى مادياً ومعنوياً ودعم الناجين من خلال إشراكهم في كافة الفعاليات، حيث تنظم الجمعية زيارات دورية للمرضى للمستشفيات المتخصصة في دولة قطر لما لها من أثر كبير في التخفيف من وطأة المرض وتأكيداً على أهمية الدعم النفسي لهذه الفئة والذي يعتبر من أهم العوامل المؤثرة على المرضى، مشيراً إلى أن الجمعية قامت بتغطية التكاليف العلاجية لمايقرب 400 مريض خلال عام 2016 من المقيمين غير القادرين على تحمل نفقات العلاج الباهظة .

قصة أمل

كما تطرقت ورقة العمل إلى كتيب ” قصة أمل ” الذي دشنته الجمعية بالتعاون مع كلية وايل كورنيل للطب- قطر ، بهدف دعم المرضى والناجيين والذي يعرض نماذج مشرقة لأشخاص استطاعوا قهر مرض السرطان والإنتصار عليه ليكتب الله لهم إشراقة جديدة لحياة مليئة بالسعادة والتفاؤل، ويصبح الأمل شعاراً دائماً لمرحلة مقبلة مطمئنة ، وذلك ، فضلاً عن تشكيل فريق للدعم النفسي للمرضى والناجين وأسرهم بالإضافة للمحاضرات والندوات وورش العمل التي تهدف جميعها إلى مساعدتهم نفسياً.

وطرح د. مهند أيضاً خلال ورقة العمل تجربة الجمعية في بناء العلاقات وشبكات التواصل مع المنظمات الحكومية وغير الحكومية سواء على الصعيد المحلي أو الإقليمي أو الدولي ، فضلاً عن الإشارة إلى المزايا التي تجنيها الجمعية من بناء هذه العلاقات بالإضافة للتحديات والصعوبات التي تواجهها بهذا الخصوص والخطط المسقبليه للتغلب عليها ، وتم الإشارة إلى مشاركة الجمعية الدورية في الحملة الخليجية الموحدة لمكافحة السرطان، والحملة الإقليمية للتوعية بسرطان الثدي 2016 بمشاركة عدد من الدول العربية ، فضلاً عن عدد كبير من الشراكات المحلية مع كافة المؤسسات العاملة بالدولة من خلال الندوات والمحاضرات وورش العمل التثقيفية ، لافتاً لدور الجمعية في تنظيم المؤتمرات الدولية حيث شهد أكتوبر الفائت تنظيم مؤتمر سرطان الثدي الذي جمع 3000 خبير ومتخصص من عدد من الدول ، وتمت الإشارة أيضاً إلىتدشين كتيبات السرطان بلغة بريل لذوي الإعاقة البصرية .

هذا وقد تم الإشارة إلى قصة نجاح كمثال لأهمية بناء العلاقات مع المنظمات الأخرى وهي قصة تأسيس مركز أوريدو للتوعية بالسرطان والذي يعتبر الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط والذي يهدف لتنفيذ استراتيجية توعوية تغير نظرة المجتمع النمطية حول المرض ، حيث تصبو رؤيته إلى رفع مستوى الحياة في قطر من خلال زيادة الوعي نحو تبني نمط حياة آمن وصحي للوقاية من السرطان ، وتتركز رسالته في تمكين وتثقيف المجتمع بما هو موجود من معلومات موثوقة وشاملة عن السرطان .

مركز أوريدو

وأوضح مستشار الجمعية أن الهدف من تأسيس المركز هو تثقيف جميع أفراد المجتمع حول القضايا المرتبطة بالسرطان بما في ذلك المعلومات المتعلقة بالوقاية والمخاطر والفحص والعلاج والرعاية التلطيفية ، إلى جانب قصص النجاة من المرض ، كما يقدم المركز البرامج التعليمية والمحاضرات ‏التوعوية والدعم لجميع الفئات العمرية في المجتمع بما فيها المرضى والقائمين على رعايتهم في قطر، لافتاً لطرح برامج موجهة لكل الفئات من الأطباء والفنيين والعاملين في القطاع الصحي والمجتمع بشكل عام .

وقال أن مركز أوريدو للتوعية بالسرطان سيوفر الوقت والجهد على العاملين في دولة قطر والذين لن يكونوا بحاجة إلى السفر للخارج للحصول على هذه الدورات التدريبية بل سيصبح المركز قبلة الراغبين في الحصول على هذه الدورات من الدول الآخرى ، وسيمنح المتدربين شهادات معتمدة من خلال برامج تدريبية تطرح على مدار العام في كافة الموضوعات ذات الصلة بمرض السرطان.

وأضاف أن من أهم أهداف المركز هو بناء قاعدة معلومات أساسية لفهم كل ما يتعلق بالمرض من الوقاية والكشف والتشخيص والعلاج مع التأكيد ‏بشكل خاص على الوقاية ، الاستعانة بأحدث الدراسات والنتائج في مجال السرطان لضمان تقديم المادة العلمية المتعلقة بالتوعية بالسرطان بدقة وكفاءة وبأعلى جودة ، مشيراً إلى أنه سيتم تعزيز التعاون مع المنظمات الحكومية وغير الحكومية المتخصصة في قضايا التوعية بالسرطان محلياً ودولياً لتقديم التدريب المتميز والتعليم المتخصص في قضايا التوعية بالسرطان مما يساهم في تطوير قدرات الكوادر العاملة في هذا المجال لتحمل مسؤولية التوعية بالسرطان.‏

تعليقات
Loading...