Inspiring Better Health

هل يمكنك أن تقي نفسك من حرقة المعدة ؟

0 75
هل يمكنك أن تقي نفسك من حرقة المعدة ؟
Rate this post

يعاني الملايين من الناس في العالم من حرقة المعدة. هل أنت واحد منهم؟ هل تشعر بحرقان في صدرك أو بطنك بعد وجبة ثقيلة، تجد صعوبة بهضم الطعام أو صعوبة في البلع؟ إذا كان الأمر كذلك، قد تكون تعاني من ارتجاع المريء (GER) أو مرض الجزر المعدي المريئي (GERD).

ماذا يحدث أثناء حرقة المعدة؟

يحدث الارتجاع المعدي (GER)، المعروف أيضا باسم حرقة المعدة أو ارتجاع الحمض، عندما تتسرب محتويات المعدة (حمض المعدة والغذاء) من المعدة إلى المريء (الأنبوب الذي يربط فمك ببطنك). في بعض الأحيان تصل إلى الحلق والفم. الاتصال من حمض المعدة مع بطانة المريء يسبب شعور الحرقان.

وفقا للمعهد الوطني للسكري وأمراض الكلى الهضمية، حوالي خمسة وعشرين مليون شخص يعانون من حرقة المعدة يوميا. ولكن، إذا كانت أعراض حرقة المعدة تسود لفترة طويلة، فإنها يمكن أن تؤدي إلى ارتجاع المريء الأكثر شدة.

ما هي أسباب حرقة المعدة؟

العضلة المريئية السفلى (الصمام)، هي عضلة تقع بين المعدة والمريء، تغلق عندما يكون هناك طعام في المعدة وتظل مغلقة عند عدم الأكل. تحدث حرقة المعدة عندما يصبح هذا الصمام ضعيفا أو مرتاحاً، مما يؤدي إلى تسرب محتويات المعدة إلى المريء.

وفقا للجمعية الأمريكية للجهاز الهضمي، يمكن لعضلة المريء السفلي أن تصبح ضعيفة لعدد من الأسباب:

  • الضغط على البطن بسبب زيادة الوزن أو السمنة أو الحمل.
  • التدخين أو استنشاق الدخان.
  • شرب الكحول.
  • الشيخوخة.
  • أدوية معينة مثل المسكنات، والمهدئات، ومضادات الهيستامين، ومضادات الاكتئاب.
  • عادات تناول الطعام الغير صحيحة، مثل تناول الطعام كثيرا أو بشكل سريع جدا.
  • الفتق – انتفاخ المعدة في الصدر من خلال ثقب في الحجاب الحاجز عادة تحتلها عضلة الصمام في المريء السفلي.

أي من الأطعمة تسبب حرقة المعدة؟

تجنب تناول أو شرب العناصر التالية التي يمكن أن تفاقم حرقة المعدة:

  • مشروبات كحولية
  • المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة أو الشاي
  • الأطعمة الدهنية أو الحارة
  • الطماطم ومنتجات الطماطم
  • الشوكولاتة

ما هي الأطعمة التي تحسن حرقة المعدة؟

وفقا لكريس كريسر، مؤلف كتاب بعنوان حرقة المعدة Heartburn/GERD)) فإن العناصر التالية يمكن أن تساعد في منع أو تقليل حرقة المعدة:

  • الأطعمة منخفضة الكربوهيدرات، والتي يمكن أن تساعد في الحد من نمو البكتيريا المفرط.
  • الفواكه والخضروات غير النشوية مثل القرع، واللفت، وجذور الكرفس.
  • خل التفاح وعصير الليمون وخام الملفوف المخلل والمخلل (غير المبستر).
  • منتجات الألبان المخمرة مثل الكفير واللبن الزبادي.
  • مرق العظام.

تغيير نمط الحياة

التغييرات التالية في نمط الحياة يمكن أن تحسن أعراض حرقة المعدة:

  • تجنب الوجبات الثقيلة. تناول وجبات صغيرة متكررة، وتناول الطعام ببطء.
  • تنزيل الوزن، إذا لزم الأمر.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة لتجنب الضغط على منطقة المعدة ودفع الحمض إلى المريء.
  • عدم النوم بعد الوجبات مباشرة. انتظر لمدة 2-3 ساعات بعد تناول الطعام.
  • تجنب الاستلقاء أو الانحناء عند الجلوس.
  • ارفع زاوية السرير أثناء النوم. رفع رأس السرير 6 إلى 8 بوصات عن طريق وضع كتل بأمان تحت السرير أو استخدام وسائد إضافية.
  • توقف عن التدخين وتجنب التدخين غير المباشر.
  • استشر طبيبك أو طبيب الجهاز الهضمي إذا استمرت الأعراض وعندما تشعر بالقلق.

حرقة المعدة هي حالة يشعر بها الملايين من الناس كل يوم. قد لا تبدو خطيرة لكثير من الناس لأنها ليست مهددة للحياة. ولكن، إذا لم تؤخذ على محمل الجد يمكن أن تؤدي إلى أمراض خطيرة – الناس الذين يعانون من ارتجاع المريء هم 78٪ أكثر عرضة للمعاناة من سرطان الحلق. والخبر السار هو أن حرقة المعدة يمكن علاجها بسهولة ومنعها عن طريق إجراء تغييرات بسيطة في النظام الغذائي ونمط الحياة.

المراجع
تعليقات
Loading...