Inspiring Better Health

إشارات الإصابة بالسكتة الدماغية، وما يجب عليك القيام به

80
إشارات الإصابة بالسكتة الدماغية، وما يجب عليك القيام به
Rate this post

إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم أو مرض متعلق بالقلب، فأنت عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية (أو السكتة الدماغية)، وهي تحدث عندما لا يصل للدماغ القدر الكافي من الدم للقيام بوظائفه، بالتالي، السرعة في تلقي المساعدة تؤكد استرجاعك لعافيتك وتجنبك تفاقم الأعراض على المدى البعيد.

ما هي مسببات السكتة الدماغية؟

يحتاج دماغك للأكسجين والمكونات الغذائية التي يحملها الدم من أجل القيام بوظائفه، تماماً كما هو الحال بالنسبة لباقي أعضاء الجسم الأخرى، وفي حال نقص وصول الدم للدماغ، فإن خلايا الدماغ تبدأ بالتلف.

يوجد نوعين رئيسيين للسكتة الدماغية:

  • الإقفارية Ischemic: هذا النوع يصيب أكثر من 80% من الحالات، وهو تجلط الدم بالتالي عدم قدرته على الوصول إلى الدماغ.
  • النزفية Haemorrhagic: يحدث عند انفجار أحد الأوعية الدموية التي تقوم بتزويد الدماغ.

بعض الحالات الطبية بإمكانها أن تزيد من خطر تعرضك لسكتة دماغية:

  • ارتفاع ضغط الدم
  • داء السكري
  • السمنة
  • ارتفاع الكوليسترول
  • الرجفان الأذيني (حالة تصيب القلب تؤدي إلى عدم انتظام دقات القلب وارتفاع وتيرتها)

إذا كنت تعاني من إحدى هذه الأعراض أو أكثر، فعليك ملاحظة نفسك ومقارنة أعراضك بالإشارات التحذيرية المتعلقة بالسكتة الدماغية، كما يجب أن تشاركها مع المقربين منك.

ما هي إشارات الإصابة بالسكتة الدماغية؟

عادة ما تحدث السكتة الدماغية بشكل مباغت، وتكون مصاحبة للأعراض التالية:

  • تخدر وضعف في جهة من الوجه، الذراع أو القدم.
  • مشاكل في النطق.
  • مشاكل في الرؤية (في عين واحدة أو كلتاهما).
  • ارتباك وصعوبة في الاستيعاب.
  • صعوبة في الحفاظ على التوازن / دوار.
  • صداع قوي.

إذا لاحظت هذه الأعراض، عليك أن تتفقد ما إذا كان الأمر متعلق بسكتة دماغية. يمكنك الاستفادة من أسرع طريقة لإجراء فحص سريع:

الوجه: هل بإمكانك أن تبتسم؟ هل تشعر بالخدر في جهة من وجهك؟

الأذرع: هل بإمكانك رفع كلتا ذراعيك؟ هل تلاحظ أن إحداهما مرتفعة أكثر من الأخرى؟ هل تجد صعوبة في الحفاظ عليهما مرتفعتان؟

النطق: هل بإمكانك قول جملة قصيرة وبسيطة؟ هل تلاحظ تلعثم أو عدم وضوح في الكلمات؟

الوقت: إذا انطبقت عليك إحدى الأعراض التي ذكرناها سابقاً، يجب عليك الإسراع إلى الطوارئ.

السكتة الدماغية حالة طبية خطيرة، لا تنتظر أو تجرب شيئاً آخر، كلما أسرعت في التجاوب وتلقي المساعدة، كلما ازدادت فرصك في استرجاع عافيتك.

كيفية مساعدة شخص مصاب بالسكتة الدماغية

  1. استدعاء الإسعاف فورا: كل ثانية تفرق. اطلب الإسعاف فوراً إذا لاحظت أي من أعراض الفحص السريع.
  2. لاحظ توقيت الأعراض الأولى: هذه المعلومة مهمة ويمكن أن تؤثر على قرارات العلاج.
  3. إجراء الإنعاش القلبي –الرئوي CPR، إذا لزم الأمر: معظم مصابي السكتة الدماغية لا تتطلب CPR، ولكن إذا لم تجد نبض أو التنفس، قم بإجراء CPR حتى تصل سيارة الإسعاف.
  4. لا تسمح للمصاب بالنوم: مصابي السكتة الدماغية بحاجة إلى مساعدة فورية وتأخير المساعدة سيعقد الحالة.
  5. لا تعطي الأدوية أو الطعام أو الشراب للمصاب: يجب على المصاب عدم تناول أي دواء أو طعام أو شراب حتى تصل سيارة الإسعاف.
  6. لا تأخذ المصاب إلى المستشفى: مرضى السكتة الدماغية بحاجة إلى رعاية خاصة، ومن الأفضل التعامل مع المصاب من قبل المهنيين المدربين.

الوقاية خير من العلاج

لا أحد يرغب في التفكير بأنه من الممكن أن يكون عرضة للسكتة الدماغية، ولكن إذا كنت تعاني من مشكلة مرضية تزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، فمن الأفضل البقاء يقظاً ومستعداً لإمكانية تعرضك لها، كما أن الاستعداد لأسوء الأمور، بالطبع، شيء غير ممتع، ولكن بإمكانه إنقاذ حياتك.

قم بمشاركة هذا الفحص السريع مع المقربين منك حتى يكونوا على دراية بالأمور التي بإمكانهم القيام بها في الحالات الطارئة، إذ يمكن للتخطيط المبكر تشكيل فارق كبير.

المراجع
تعليقات
Loading...