Inspiring Better Health

القلق من كرسي طبيب الأسنان

0 122
القلق من كرسي طبيب الأسنان
Rate this post

بقلم الدكتور نزار خرما

إذا كنت تخاف من الذهاب إلى طبيب الأسنان، هل تعلم أنك تستطيع التخلص من ذلك الخوف وتجعل زيارتك القادمة لطبيب الأسنان أكثر احتمالاً؟

في الحقيقة، لا أحد يستمتع بزيارة طبيب الأسنان. ولكن بعض الناس يخافونمن كرسي طبيب الأسنان بدرجة مفرطة قد تصل إلى مرحلة الأرق. وفي الحالات الأشد، مجرد الفكرة من زيارة الطبيب ترتبط بخوف عميق يمنع صاحبه تماماً من تلقي العناية التي تحتاج أسنانه إليها.

القلق من طبيب الأسنان

القلق من طبيب الأسنان أمر شائع جداً. ما يصل إلى 15% من الأمريكيين يتجنبون رؤية طبيب الأسنان بسبب الخوف. وهو أكثر انتشاراًبين كبار السن، الذين ربما شهدوا رعايةالأسنان قبل تقدم التقنيات لما هي عليها اليوم. وفي الجانب الآخر، لا يواجه الشباب نفس نوع القلق لأن عدداً قليلاً منهم فقط مرّ بتجارب سلبية مع طب الأسنان. فقد تقدمت إجراءات طب الأسنان– وتم اتخاذ خطوات كبيرة في التركيز على راحة المريض.

التغلب على القلق من طبيب الأسنان

إذا كنت تواجه القلق من طبيب الأسنان، فيمكن لهذه الاستراتيجيات أن تساعد في تهدئة مخاوفك:

  • تواصل مع طبيب أسنانك. العديد من المرضى لا يشعرون بالراحة في التحدث مع طبيب أسنانهم، بالرغم من أن هذا هو أفضل شيء يمكن القيام به لتجاوزالقلق من طبيب الأسنان. ومن المثير أن تتذكرأن حتى طبيبك يخضع للعلاج أيضاً. في الواقع، بعض أطباء الأسنان يعانون من القلق من طبيب الأسنان مثلنا تماماً، وقد يكون ذلك بسبب عدم استخدام طبيب أسنانهم للتخدير الموضعي في علاج الحشوات عندما كانوا صغاراً. لذلك، إذا انتابك احساس بالقلق حول شيء ما في أسنانك، فتحدث مع طبيبك عن الموضوع.
  • “تحدث” بيديك. قد يكون الكلام صعباً و فمك ممتلئ بأدوات طب الأسنان، لذلك اتفق مع الطبيب قبل أن يبدأ بالعمل حول اشارة الشعور بأي وجع أو ألم. العديد من أطباء الأسنان يطلبون من مرضاهم رفع أيديهم إذا شعروا بالألم أو بأي إحساس خاطئ أثناء تلقي العلاج. وهذه الطريقة تمكنهم من زيادة المخدر إذا لزم الأمر والتأكد من راحة المريض.
  • شتت انتباهك. في بعض عيادات الأسنان، يتلقى المرضى نظارات فيديو لمشاهدة الأفلام أثناء خضوعهم للعلاج. مشاهدة التلفزيون، والاستماع إلى الراديو، أو مجرد السماح لعقلك بأن يسافر قليلاً قد يساعد في تخفيف بعض من قلقك.
  • فكر في أخذ الدواء. إذا كنت تواجه إجراء أسنان يتطلب مخدراً موضعياً، فاطمئن إلى أن التخدير اليوم هو أكثر فعالية بكثير مما كان عليه في الماضي. بالنسبة لبعض المرضى، يمكن للمسكنات أو أكسيد النيتروس أن يساعدا على تهدئة أعصابهم.
  • خذ استراحة. بعض المرضى يحتاجون إلى أخذ فترات من الراحة أثناء علاج الأسنان، عندما يتراكم القلق أو ينتابهم الشعور بضيق المكان. إذا كنت تشعر بأنك في حاجة إلى أخذ بعض الراحة، يجب أنتعلم الطبيب.
  • اسأل عن التخدير. بعض أطباء الأسنان يمارسون طب الأسنانبالتخديرsedation dentistry، حيث يقومون بالعلاج تحت تخدير جزئي أو تخدير كامل. معظم المرضى عادة لا يحتاجون إلى هذا النوع من التخدير لعلاج الأسنان، ولكن بالنسبة لمن يخافون بشدة من علاج الأسنان، حيث لا يستطيعون الحصول على العناية التي يحتاجونها اطلاقاً إلا بهذه الطريقة، قد يكون ذلك خياراً لهم.

وأخيراً …..

القلق قد ينجم من الخوف من المجهول، لذلك لا تخف من طرح الأسئلة قبل أي إجراء في الأسنان وتأكد من أن طبيب أسنانك يفعل كل ما في وسعه لتشعر بالراحة أثناء زيارتك. الحصول على الرعاية المنتظمة من طبيب الأسنان أمر مهم جداً لصحة الفم والأسنان، لذلك هو يستحق العناء.

تعليقات
Loading...