Inspiring Better Health

استمتع بالعيد بدون وجع الأسنان: 4 نصائح لتقليل السكر في نظامك الغذائي

0 32
استمتع بالعيد بدون وجع الأسنان: 4 نصائح لتقليل السكر في نظامك الغذائي
Rate this post

د. نزار خرما

مع اقتراب عيد الأضحى يستعد الأطفال للتفاخر بالملابس الجديدة، والفرح بالعيدية، والانغماس في تلال الشوكولاتة وغيرها من الحلويات. عندما أعود بذاكرتي إلى أيام الطفولة، لا أتذكر رؤية هذا العدد الغير محدود من الأنواع المختلفة من الحلويات، والسكاكر، والشوكولاتة، والقائمة تطول! الأطفال في هذه الأيام مدللون حقاً، الذي كان في الماضي استهلاكاً موسمياً للأطعمة السكرية خلال الأعياد، أصبح الآن استهلاكاً مفرطاً على مدار السنة تزيد حدته في المناسبات. ويبدو أن هذه العادة تخرج عن نطاق السيطرة خلال العيد. النتيجة: المزيد والمزيد من الأطفال الذين يعانون من تسوس الأسنان، ناهيك عن المعاناة من السمنة ومرض السكري، اللذان يتطلبان المزيد من العلاج، ويقومان بالضغط على موارد الرعاية الصحية.

هل استهلاك السكر المضاف بهذا السوء؟

استخدمت كلمة ” المضاف” لأن السكر موجود بشكل طبيعي في العديد من الأطعمة. في معظم الحالات، لا توجد مشكلة في استهلاك السكر طبيعياً (في الفواكه والخضروات الطازجة واللبن، الخ)، كجزء من نمط حياة صحي. ولكن، السكر المضاف يكاد لا يحتوي على أية فوائد صحية ويسبب الكثير من المشاكل للأسنان وللصحة. بعض الأطعمة التي تحتوي على السكر المضاف واضحة مثل الشوكولاتة والبسكويت، وبعضها قد يثير الدهشة مثل صوص السلطة وصلصة الكاتشب. السكر المضاف يسبب مجموعة من المشاكل الصحية، مثل: أمراض القلب، ومشاكل الجلد، وداء السكري النوع 2، وتقلب المزاج وأنماط النوم السيئة، وضعف الذاكرة، وزيادة الوزن، وبطبيعة الحال … تسوس الاسنان!

السكر المضاف وتسوس الاسنان

السكر، وخاصة إذا كنت تأكل الكثير منه أو تتناوله في كثير من الأحيان، سوف يؤدي إلى تسوس الأسنان، مما يسبب العديد من المضاعفات على المدى الطويل مثل ألم الأسنان، وتورم في الوجه، وبشكل عام يسبب تجارب سيئة مع الأسنان يمكن أن تؤدي إلى رهاب طبيب الأسنان.

هل يجب أن نتوقف عن تناول السكر المضاف إجمالاً؟

قد يبدو ذلك مثيراً للجدل، إلا أن الدراسات تشير إلى أن البالغين والأطفال على حد سواء يمكنهم أن يعيشوا حياة طبيعية تماماً دون تناول أي سكر مضاف، لأن السكر الموجود بشكل طبيعي يوفر لنا مستويات كافية من الطاقة. ومع ذلك، على المستوى العملي، الاستغناء عن السكر المضاف هو تحد كبير، خصوصاً أنه يضاف إلى جميع الأطعمة المصنعة تقريباً. لذلك، عمل أطباء الأسنان والمهنيين الطبيين على وضع المبادئ التوجيهية الغذائية التالية لمساعدتك على التحكم في استهلاك السكر، وبالتالي تجنب الكثير من آثاره الضارة:

  • لا تأكل الأطعمة والمشروبات المحتوية على السكر المضاف إلا في أوقات الوجبات: وتشمل المشروبات الغازية والشوكولاتة والفواكه المجففة والحلويات … الخ. افحص محتويات جميع المنتجات الغذائية التي تشتريها، لأن حتى الأطعمة المالحة قد تحتوي على السكر، مثل صلصات المعكرونة وصوص السلطات. وعلاوة على ذلك، يعتبر حتى عصير الفواكه الطازجة شراباً يحتوي على السكر المضاف، وبالتالي ينبغي أن تستهلك باعتدال، وفقط في أوقات الوجبات. المنطق وراء تقييد استهلاك السكر المضاف إلى وقت الوجبات هو الحد من مقدار الوقت الذي يتعرض إليه سطح الأسنان للسكر مباشرة، وبالتالي خفض احتمال تكوين تسوس الأسنان بدرجة كبيرة.
  • امتنع عن الوجبات الخفيفة المحتوية على السكر المضاف: إذا شعرت بالجوع بين الوجبات، أفضل الوجبات الخفيفة هي الفواكه الطازجة والخضراوات النيئة مثل اليوسفي والموز وقطع من الخيار أو الجزر. وتشمل الخيارات الصحية الأخرى المكسرات والبذور، والحبوب الكاملة، وكعك الأرز والفشار العادي.
  • عدد المرات يفرق: استهلاك كميات كبيرة من السكر المضاف هو بالتأكيد أمر سيئ لأسنانك (وصحتك ككل). ومع ذلك، عدد مرات استهلاك هذه الأطعمة يفرق عندما يتعلق الأمر بتسوس الأسنان. على سبيل المثال: تناول 100 جرام من الشوكولاتة في جلسة واحدة أقل ضررا للأسنان من تقسيم نفس الكمية على 3 أو 4 مرات في اليوم.
  • نظف اسنانك بالفرشاة: لا ينبغي التحدث عن رعاية الأسنان من دون ذكر اثنين من العناصر الأخرى الهامة لصحة الفم. تنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين في اليوم بمعجون أسنان يحتوي على الفلورايد واستخدام غسولاً للفم في منتصف النهار أو في وقت مبكر خلال فترة ما بعد الظهر أمران حاسمان لمنع تسوس الأسنان بشكل فعال.

احتفل في العيد بمسؤولية!

ومن الأهمية بمكان أن نتذكر أن الاحتفال بعيد الأضحى لا يكون فقط بالانغماس في الأطعمة الحلوة. تماما مثل الاحتفالات الدينية والثقافية الأخرى (عيد الفطر، عيد الميلاد، عيد الفصح، عيد ديوالي، وما إلى ذلك)، تكون جوانب الاحتفال الأهم حول الأسرة والأصدقاء والأعمال الخيرية. فلماذا لا نبتعد عن تلك الشوكولاتة قليلاً ونركز بدلا من ذلك على قضاء بعض الوقت مع من نحب؟ استمتع قليلا ولكن بمسؤولية، وامض عيداً سعيدا، صحياً.

تعليقات
Loading...