Inspiring Better Health

شامة عادية (mole) أم سرطان في الجلد؟ علامات إنذار مُبَكِّرة قد تُنقِذ حياتك

0 683
شامة عادية (mole) أم سرطان في الجلد؟ علامات إنذار مُبَكِّرة قد تُنقِذ حياتك
Rate this post

يُعَدُّ سرطان الجلد من أكثر أنواع السرطان شيوعاً، وقد يصيب الأشخاص في جميع المراحل العمرية ويصيب البشرة بشتَّى أنواعها. فالمُسبِّب الرئيس للإصابة بسرطان الجلد هو التعرُّض لأشعَّة الشمس لفتراتٍ طويلةٍ دون حماية، وبالأخصِّ إذا تواجدت عوامل خطورة أخرى كالبشرة فاتحة اللون أو التاريخ العائلي مع المرض أو تكرار حالات الإصابة بحروق شمسية. إن التشخيص المُبَكِّر والعلاج المناسب يزيدان من احتمالات الشفاء لمرضى سرطان الجلد. فاكتشافك الفوري لعلامات الإنذار المبكِّرة يمنحك الفرصة لتبحث عن العناية الطبيَّة الفورية مما يزيد فرصك في الشفاء التام.

تغيُّر حجم الشامة (mole) ولونها ومظهرها

قد يكون تغير لون الشامة أو مظهرها مؤشراً على الإصابة بسرطان الجلد. إذا بدأت الشامة بالتضخُّم، أوالتقلُّص، أو التوسُّع أو حال وجود أي تغيُّر آخر قد يطرأ على حجمها، فمن اللازم اللجوء إلى طبيبٍ مختص لفحصها. و قد تشكِّل الشامات مصدر قلق حين يتغيَّر لونها فيصبح داكناً أو فاتحاً بصورة أكبر. وينبغي عليك أن تعير اهتمامك لحجم وشكل ولون الشامات التي تظهر على جسدك، فمن اليسير أن تدرك التغيُّرات البسيطة الطارئة إذا كنت على دراية بالشامات الموجودة على جسدك منذ لحظة ظهورها.
إن ظهور نزيف أو تقرُّح أو طبقات قشور على الشامة أو حدوث أي تغيُّر آخر يطرأ على ملمسها، كملمس جديد ناعم أو خشن، يستدعي فحصاً طبيَّاً فوريَّاً. ومن الضروري الذهاب إلى الطبيب المختص في حالة تغيُّر لون الجلد المحيط بالشامة أو التهابه أو احمراره حيث أن ظهور بقع بيضاء سواء على الشامة أو الجلد المحيط بها قد يشكِّل مصدر قلق.

إحساس غير عادي

من مؤشرات الإصابة بسرطان الجلد إحساس غير اعتيادي في الشامة أو على الجلد المُحيط بها دون سببٍ يُذكَر؛ فمن الواجب استشارة الطبيب حال الشعور بأي وخز، أو حكَّة، أو توَرُّم أو خدر أو فقدان حس، وبالأخص إن كان يرافق هذا الإحساس تغيُّرٌ بمظهر الشامة. وقد ينجم هذا الإحساس غير العادي عن مجموعة من العوامل الأخرى، وليس بالضرورة أن تدلَّ هذه على وجود مرضٍ خطير، ولكنه من اللازم الفحص الفوري من قِبل طبيب مختصٍّ حال استمرار هذا الإحساس لأكثرمن أسبوع.

الشامات الجديدة

إذا كانت الشامة أعرض من مؤخرة قلم الرصاص، فعليك القيام بفحصها لدى الطبيب المُختَصّ، وخاصةً إذا كان شكلها أو لونها غير اعتيادي. وعادة ما تكون الشامات الأصغر حجماً عادية، ولكن إن لاحظت بأن الشامة الجديدة تختلف بقدرٍ كبير عن الشامات الأخرى الموجودة على جسدك، استشر الطبيب.
ولا تشكل معظم الشامات الجديدة والتغيُّرات التي تطرأ عليها مصدراً للقلق، ولكن من الأفضل استشارة طبيبك حول الأمور التي قد تُثير المخاوف، نظراً لأهميَّة العناية الطبية الفورية في نجاح علاج سرطان الجلد ومن ثم القضاء عليه نهائيا.

المراجع
تعليقات
Loading...