Inspiring Better Health

تساقط الشعر

0 25
تساقط الشعر
Rate this post

عندما تمشطي شعرك، هل تكرسي وقتاً أطول لتنظيف الفرشاة من الشعر أكثر مما تمضينه في تمشيط الشعر أصلاً؟ هل تخلعين الحجاب بعد يوم طويل في العمل لتشاهدي الشعر يتساقط على الأرض؟ إذن فأنت تعانين من مشكلة الشعر الأكثر شيوعاً: وهي تساقط الشعر! تحدثنا مع استشارية في الأمراض الجلدية والتجميل والليزر في مؤسسة حمد الطبية، الدكتورة هيا علي الرمل المناعي، لمعرفة المزيد عن هذه المشكلة المزعجة.

Write for Health&Life Magazine and Website
  1. لماذا يحدث تساقط الشعر؟
  2. تساقط الشعر من المشاكل التي قد تصيب أي شخص في أي مرحلة من مراحل الحياة وكما نعلم أن للشعرة مراحل نمو مختلفة تمر بها:

    • المرحلة الأولى: وهي مرحلة النمو وطول الشعرة، وتستغرق من سنتين إلى خمس سنوات.
    • المرحلة الثانية: مرحلة ضعف الشعرة وبداية انفصالها من جذور الشعر وتستغرق حوالي إسبوعين.
    • المرحلة الثالثة: وهي التي يتم فيها الانفصال النهائي والسقوط وتستغرق ثلاث أسابيع.

    فأي خلل يحدث في أي من هذه المراحل قد يؤدي إلى تساقط الشعر. والعوامل المؤدية لتساقط الشعر أغلبها عوامل داخلية كوجود نقص في العناصر المهمة لنمو الشعر مثل نقص الحديد أو مخزون الحديد أو نقص فيتامين ب، أو نقص فيتامين د، أو نقص عنصر الزنك، أو وجود خلل في الهرمونات كزيادة الهرمون الذكوري عند النساء أو خلل في الغدة الدرقية. وهناك أسباب جينية ووراثية، وأسباب نفسية كالتعرض لضغوطات معينة. أو الاصابة ببعض الأمراض كالذئبة الحمراء والصدفية والتهاب الشعر بسبب الفطريات وغيره. أو استخدام بعض الأدوية وهناك أيضاً بعض الأسباب الفسيولوجية كتساقط الشعر بعد الولادة.
    وقد يحدث تساقط الشعر لأسباب خارجية مثل كثرة استعمال المواد الكيميائية المؤدية الي جفاف وتقصف الشعر كاستعمال صبغ الشعر بشكل متكرر مع عدم العناية الكافية بالشعر وترطيبه.

  3. ما هي العوامل التي تؤدي لتزايد تساقط الشعر عند الشباب؟
  4. في مرحلة المراهقة تحدث تغيرات هرمونية وفسيولوجية وحدوث خلل في الهرمونات قد يؤدي إلى تساقط الشعر. وكذلك في مرحلة الشباب قد تحدث عادات خاطئة في التغذية كتناول المأكولات السريعة والتي قد تخلو تقريبا من الفيتامينات والعناصر الغذائية المهمة لنمو جسم وشعر سليم، وكذلك لجوء الشباب لتناول مشروبات الطاقة والمنبهات التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكافيين والتي قد تحدث خلل في امتصاص المواد الغذائية المهمة كالحديد وغيره من الفيتامينات وتؤدي لتساقط الشعر.

  5. نلاحظ حالياً أن تساقط الشعر يحدث في الناس الأصغر سناً، هل هناك عمر محدد لظاهرة تساقط الشعر؟
  6. ليس هناك عمر محدد لظهور هذه المشكلة ولكن نسبة ظهور هذه الأعراض في الطفولة تكون أقل من ظهورها لدى الشباب والأشخاص الأكبر سناً. فالملاحظ أن تغذية الطفل تكون أفضل من الأشخاص الراشدين ولكن أحد أسباب ظهور هذه الأعراض في سن مبكرة وعند الاطفال هي عدم الاهتمام الكافي بتوفير أغذية غنية بالحديد والمصادر الغذائية.

  7. هل تساقط الشعر يعد جينياً أو وراثياً؟
  8. تعد بعض الأسباب جينية وراثية فمن المهم سؤال المريض إذا وجد لديه أقارب يعانون من هذه المشكلة. وهي تكون منتشرة بشكل أكبر في الأشخاص الذين يعانون من الصلع الذكوري أو النمطي الذي يظهر في مقدمة الرأس وقد يصيب الذكور أو الإناث ويظهر نتيجة تحول هورمون التستوستيرون في خلايا خاصة من الجسم إلى الهورمون الأكثر قوة (دي هيدروتستيسترون) بواسطة الإنزيم (5 الفا ريدكتيز)، وهذا يؤثر على بصيلات الشعر والتي تحتوي على مستقبلات كثيرة لهذا الهورمون (دي هيدروتستيسترون) الذي يؤثر بدوره علي بصيلات الشعر تأثيراً تدميرياً فيضعفها إلى أن يجعل الشعر رقيقاً ومن ثم يؤدي إلى الصلع.

  9. هل هناك وصفات طبيعية أو علاجات طبيعية من دون آثار جانبية؟
  10. هذا يعتمد على معرفة أسباب تساقط الشعر كما ذكرت سابقاً. فيجب عمل الفحوصات وإعطاء العلاج المناسب لذلك.

  11. ما هي أفضل الطرق للتقليل من تساقط الشعر؟
  12. ننصح بالتغذية السليمة كتناول الأطعمة الغنية بالحديد وفيتامين ب و د، واستخدام أفضل مستحضرات العناية بالشعر كاستخدام الشامبو الذي يحتوي على نسبة ترطيب جيدة للشعر، واستخدام الزيوت الطبيعية لترطيب الشعر مرة واحدة في الأسبوع، وتجنب المستحضرات الكيميائية التي تسبب جفاف و تقصف الشعر كاستخدام صبغ الشعر بشكل متكرر.

  13. هل هناك حقاً علاج نهائي لتساقط الشعر، أم يكون العلاج لتخفيفه فقط؟
  14. العلاج يعتمد على معرفة سبب تساقط الشعر. من هذه الأسباب ما هو بسيط وسريع في العلاج ومنه ما يستغرق فترة طويلة. فمثلا تساقط الشعر نتيجة نقص عناصر غذائية يعالج بشكل سريع بينما الأسباب الوراثية كالصلع النمطي الذكوري أو الأنثوي فيحتاج لفترة طويلة وصبر في العلاج.

  15. هل المناخ أو البيئة أحد العوامل التي تؤدي لتساقط الشعر؟
  16. لا توجد دراسات كثيرة تربط العامل البيئي بتساقط الشعر ولكن أحد أشهر هذه الدراسات كانت في سويسرا وقد اظهرت أن تساقط الشعر في فصل الصيف يكون أكثر ويقل التساقط في فترة الربيع كما يكون أقلها في فصل الشتاء.

    تساقط الشعر يمكن أن يصنف على النحو التالي:

    • الندبي: وهذا يعني أنها حالة خطرة ويكون سببها الأمراض مثل الالتهابات الفطرية، والالتهابات البكتيرية، ونقص الفيتامينات، والصدمات النفسية، والكثير غيرها. لهذا النوع، إذا لم يتم معالجته بسرعة، يمكن أن يفقد الشعر للأبد.
    • غير الندبية: هذا النوع يعالج ويكون سهل العلاج مع الوقت. الحالات التي تسبب هذا النوع تكون حالات نراها يومياً مثل الاضطراب النفسي، والاكتئاب ما بعد الولادة، مشاكل التغذية، والحمى، والجراحة، والإجهاد النفسي. وهذا يكون سهل في التشخيص وسهل تجنبه.

وقال الدكتور حسن العبد الله، “الأسنان والأظافر تكون مؤشرات كبيرة على تساقط الشعر الناجم عن الوراثة أو المرض. مظهر الجلد يمكن أيضاً أن يشير إلى أمراض داخل الجسم.”

ها هي – تساقط الشعر مشكلة يواجهها الجميع في مرحلة ما من حياتهم، وأفضل طريقة للتعامل معها هو أن تتأكد من إتباع نظام غذائي صحي مليء بالمواد الغذائية لتعطي جسمك كل الدعم الذي يحتاجه لنمو شعر قوي وجميل.

وصفة طبيعية – قناع تجميلي طبيعي للشعر

جرب هذا القناع الطبيعي المرطب اليوم وأرسل لنا رأيك!

المكونات:
  • 1/2 أفوكادو
  • ملعقتان كبيرتان من زيت جوز الهند
  • ملعقة كبيرة من العسل
  • صفار بيضة واحدة
الطريقة:

  • اخلطي جميع المكونات في الخلاط حتى تصبح سلسة جداً.
  • بللي شعرك بالكامل.
  • قومي بتطبيق الخليط على الشعر بشكل متوازن (مع التركيز على الجذور)
  • استخدمي قبعة الدش أو قومي بلف منشفة حول شعرك لإبقاء الرطوبة في الشعر.
  • لأفضل نتائج اسمح ل٣٠ دقيقة – خذي الوقت للراحة والاسترخاء.
  • اغسلي الشعر بالكامل واسمحي له بالجفاف طبيعياً
  • وها هو لديك شعر لامع وناعم لليوم!

تحقق من عدد شهر أغسطس لوصفة لقناع طبيعي آخر بالحناء التي ستعطي شعرك لوناً جذاباً طبيعياً من دون المواد الكيميائية.

تعليقات
Loading...