Inspiring Better Health

أسرار جوز الهند

1 183
أسرار جوز الهند
Rate this post

 هل تبحث عن طرق لتحسين صحة القلب والأوعية الدموية، وتعزيز فقدان صحي للوزن، وتعظيم الاستهلاك للعناصر المغذية، كل هذا بفاكهة واحدة ومتعددة الاستعمالات؟ لطالما سمعنا أن جوز الهند مضر بالصحة نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من الدهون، ولكن الواقع مختلف بشكل تام عن ذلك. هذه الفاكهة اللذيذة هي في الحقيقة غنية بالعناصر المغذية وتشتمل على منافع صحية لا تصدق.

تأتي فاكهة جوز الهند من نخيل جوز الهند والذي ينمو في غابات الدول الاستوائية. تتكون الفاكهة من قشر خارجي أخضر بسمك حوالي بوصة الى بوصتين ويحيط بقشرة خشبية والتي تحتوي بدورها على فاكهة لحمية بيضاء وماء حلو. جوز الهند غني كذلك بالعناصر الغذائية ولذا يمكن اعتباره غذاءً كاملاً. فاكهة من الحجم المتوسط بإمكانها أن توفر لك تقريبا كل احتياجاتك اليومية من الفيتامينات الأساسية، والأملاح المعدنية والطاقة.

 حقائق غذائية 

  • غني بحمض اللوريك lauric acid، وهو حمض دهني مشبع يحسن صحة القلب والأوعية الدموية.
  • مصدر ممتاز للمعادن مثل النحاس والكالسيوم والمغنيزيوم والحديد والمنغنيز والزنك، وكلها ضرورية من أجل صحة مثالية.
  • غني بالفولات folates والريبوفلافين riboflavin والنياسين niacin والثيامين thiamin والبيريدوكسين pyridoxine وفيتامينات B المعقدة B-complex والتي تعتبر ضرورية للجسم من أجل تجديد مخزون الطاقة.
  • كل من ماء ولحم جوز الهند يحتويان على البوتاسيوم، والذي يلعب دوراً في المحافظة على ضغط الدم.
  • مصدر جيد للألياف، والتي تحافظ على صحة الجهاز الهضمي وتساعدك على محاربة الرغبة الشديدة في الأكل.

الاستعمالات المتعددة لجوز الهند

 جوز الهند (Copra)

حلو قليلا، لذيذ وذو طعم مقرمش، يمكن تناول جوز الهند سواءً طازجا أو باستخدامه في وصفات، ويمكن تقطيعه الى شرائح وتفتيته وتجفيفه. كما يمكن تحويله ايضا الى طحين واستخدامه في صُنْعُ الخُبْز باعتباره خاليا من الجلوتين مما يجعله خياراً صحياً للخبز.

 ماء جوز الهند

هذا السائل ذو النكهة الشهية يأتي من داخل قشرة ثمرة جوز هند خضراء يافعة. ويمكن أن تجده معلباً، أو معبأ في زجاجات أو أفضل من ذلك، طازج مباشرة من ثمرة جوز الهند. وقد تم استخدامه منذ فترة طويلة كبديل طبيعي لمشروبات الطاقة الرياضية وذلك بسبب احتواءه على نسبة عالية من المعادن الالكتروليت electrolyte minerals.

 زيت جوز الهند

زيت جوز الهند هو عبارة عن دهون مركزة خالية من الكوليسترول، ويتم استخراجه من لحم جوز الهند (Copra) المجفف. ويستخدم على نطاق واسع في الطبخ، والأطعمة الصحية ومواد التجميل. الفوائد الغذائية لهذا الزيت المذهل قد بدأت للتو بالحصول على الاعتراف من الناس والتقدير الواسع الذي تستحقه.

دراسة جديدة تؤكد الفوائد الصحية الجمة لزيت جوز الهند

لقد تبين أن ملعقة واحدة فقط من زيت جوز الهند يوميا بإمكانها أن تقلص من محيط الخصر وكتلة الجسم بينما تقوم بتحسين دورة القلب والأوعية الدموية. خبر رائع بالنسبة لمن يعانون منكم من مشاكل الوزن أو تحديات في صحة القلب والأوعية الدموية.

قد يستفيد الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2 ايضا من اضافة زيت جوز الهند إلى نظامهم الغذائي. ووجدت دراسة تم نشرها في أبحاث السكري والممارسة الاكلينيكية Diabetes Research and Clinical Practice أن الأحماض الدهنية المتوسطة السلسلة medium-chain fatty acids الموجودة بشكل طبيعي في زيت جوز الهند تحسن الى حد كبير من حساسية الأنسولين insulin sensitivity. بالإضافة الى ذلك، الأرجينين arginine المضاد للأكسدة والموجود في زيت جوز الهند له تأثيرات قوية على تجديد خلايا البنكرياس مما يضيف الى فعالية زيت جوز الهند في مكافحة السكري.

الفوائد البدنية والنفسية من استهلاك زيت جوز الهند 

  • زيادة كبيرة في HDL (البروتين الدهني عالي الكثافة -high density lipoprotein ) وهو الكوليسترول المفيد الذي يمنع حالات الضيق والتصلب في الشرايين التاجية والتي يمكن أن تؤدي الى النوبات القلبية والسكتات الدماغية وأمراض القلب والأوعية الدموية الأخرى. يوصي الأطباء باستهلاك نسبة عالية من HDL بالمقارنة بكمية الكوليسترول في الدم من أجل تفادي انسداد العروق.
  • على الرغم من كونه يحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة، تم اثبات أن زيت جوز الهند يقلل من نسبة الكوليسترول ‘السيئ (LDL) في الدم، وجدت الدراسة التي نشرت في ISRN للصيدلة أن تناول زيت جوز الهند يؤدي الى الحد من الدهون حول الخصر والزيادة في الكوليسترول الجيد (HDL) في الدم.
  • الأحماض الدهنية المتوسطة-السلسلة medium-chain fatty acids لزيت جوز الهند يمكن للكبد امتصاصها بسهولة ويتم تحويلها الى كيتونات ketones في الجسم. وتوفر هذه الكيتونات مصدر طاقة بديل للدماغ. وهي مفيدة للأشخاص الذين يعانون من ضعف الذاكرة، مثل مرض الزهايمر Alzheimer’s.
  • وضحت الدراسة التي نشرت في ‘الطب التجريبي والعلاجي’ Experimental and Therapeutic Medicine في يناير عام 2015 خصائص زيت جوز الهند في مكافحة الاكتئاب والاجهاد. وقد لاحظ الباحثون آثار زيت جوز الهند الايجابية على فئران متوترة بحيث انخفضت مستويات هرمون الكورتيزول cortisol. وترجع الآثار المضادة للاكتئاب في زيت جوز الهند الى محتواه العالي من مادة البوليفينول polyphenols والأحماض الدهنية المتوسطة-السلسلة.

فوائد شرب ماء جوز الهند

تمتع ماء جوز الهند بارتفاع كبير في شعبيته في الآونة الأخيرة نظرا لفوائده الصحية العديدة، وهو مصدر كبير للبوتاسيوم الذي يحتاجه الجسم للحفاظ على توازن السوائل فيه. كما يلعب البوتاسيوم دوراً مهما في افراز الأنسولين، مما يساعد في السيطرة على مستويات السكر في الدم، وهذا يجعل من ماء جوز الهند خيارا جيدا لمرضى السكري، ولكل من يبحث عن التقليل من استهلاك المشروبات السكرية. عند اختيار ماء جوز الهند من أجل شرائه، تأكد من قراءة الملصق – وتجنب الذي تم اضافة السكر أو العصير إليه، فهو لن يكون أفضل حالا من المشروبات السكرية الأخرى. ماء جوز الهند النقي والعضوي هو الاختيار الأمثل وسيبقيك منتعشا ويحسن من صحتك!

غذاء مهول وبطعم هائل

يستحق جوز الهند لقب الغذاء السوبر Super Food لأنه مفيد بشكل كبير لكل من الجسم والعقل. وبما أن هناك العديد من الطرق المختلفة لاستهلاك هذه الفاكهة اللذيذة، كيف ستقوم إذن بإدخالها ضمن نظامك الغذائي؟

تعليقات
Loading...