Inspiring Better Health

خمس نصائح لتخسيس الوزن الزائد بعد الولادة

0 31
خمس نصائح لتخسيس الوزن الزائد بعد الولادة
Rate this post

الحمل يغير جسم المرأة. بالنسبة للكثيرين، هذا الحدث الرائع يرافقه زيادة في الوزن غير المرغوب فيه. وفقاً للخبراء، من المهم تخسيس وزنك الزائد بعد ولادة الطفل والعودة لوزن ما قبل الحمل، أو أقل إذا كنت تعانين من زيادة في الوزن من البداية، خصوصاً إذا كنت تخططين لإنجاب طفل آخر في مرحلة ما في المستقبل.

Write for Health&Life Magazine and Website

الرضاعة الطبيعية لتخفيف الوزن؟

الرضاعة الطبيعية هي واحدة من أفضل الطرق لبدأ عملية التخسيس. ولكن، جمعية دراسة السمنة Association for the Study of Obesity تقول أنه لا ينبغي على المرأة أن تفترض أن الرضاعة الطبيعية ستخسس كل الوزن الزائد المكتسب خلال فترة الحمل. تجد الكثير من النساء أن الرضاعة الطبيعية تزيد من الشهية بشكل كبير، مما يمكن أن يؤدي لتناول المزيد من الطعام. وفي كثير من الأحيان يصاحب ذلك قلة الحركة، فتجد الكثير من النساء أنهن في الواقع يزيدون في وزنهن بدلاً من خسارة الوزن الزائد.

اخفضي مؤشر كتلة الجسم من أجل حمل صحي

التحكم في وزنك يلعب دوراً كبير ومهماً إذا كنت تخططين لإنجاب طفل آخر. تشير الأبحاث إلى أن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم BMI يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات للأم والطفل. وقد جدت دراسة سويدية أن خطر الإصابة بتسمم الحمل ومرض السكري يزيد إذا ارتفع مؤشر كتلة الجسم وحدة أو وحدتان فقط من بداية الحمل الأول إلى بداية الحمل الثاني. إن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم أكثر من ثلاث وحدات، من ٢٦ إلى ٢٩ على سبيل المثال، يزيد من مخاطر ولادة الجنين ميتاً.

خمس نصائح لتخسيس الوزن بعد الولادة

دورك كأم جديدة أمر مرهق بما فيه الكفاية، وأنت لست بحاجة للمزيد من القلق بشأن إتباع حمية في نفس الوقت! لحسن الحظ هناك خطوات بسيطة يمكنك إتباعها لتساعدك على تخسيس الوزن بشكل طبيعي وتدريجي والحفاظ على صحة جسمك:

  • أرضعي طفلك—الرضاعة ليست فقط طريقة جميلة لتوثيق علاقتك مع طفلك، لكنها أيضاً تساعد على التخسيس لأنها تحتاج إلى حوالي ٥٠٠ سعرة حرارية إضافية يومياً لإنتاج حليب الثدي للرضاعة. تحدثي مع طبيبك أو ممرضة التوليد للمزيد من المعلومات والنصائح.
  • حركي جسمك—على الرغم من أن الأمهات الجدد غالباً لا ينصحن بإتباع حمية أو ممارسة الرياضة وهن يرضعن أطفالهن، أظهرت دراسات أن إتباع الحمية وممارسة الرياضة ليس لهما أثر سلبي. الرياضة الخفيفة، كالذهاب في نزهة، أثبتت أنها لها آثار مفيدة على الصحة.
  • غذي جسمك—الرضاعة الطبيعية تزيد من احتياج جسمك للكثير من الفيتامينات والمعادن، ولكن حتى ولو قررت عدم إرضاع الطفل، إتباع حمية صحية ممتلئة بالأطعمة المغذية أمر ضروري. الحديد بالأخص ضروري أثناء الحمل والولادة، لأن انخفاض مستوياته قد تؤدي إلى فقر الدم. اهدفي لتناول كميات كبيرة من الطعام الغني بالمغذيات مثل الخضروات والبقول، والمكسرات، والبذور، واللحوم الخالية من الدهون، ومنتجات الألبان.
  • اشتري العضوي—الكيماويات والسموم الموجودة في الأطعمة جراء الممارسات الزراعية المكثفة تسبب ضرراً للجسم، وترتبط أيضاً بزيادة الوزن. إن تجنب هذه الأطعمة مهم بشكل خاص إذا كنت ترضعين طفلك، لأن كل الذي تتناولينه يتناوله طفلك. شراء الأغذية العضوية عالية الجودة يساعد في تقليل تعرضك وتعرض طفلك للسموم الضارة.
  • تجنبي الأطعمة المعالجة—معظمها ممتلئة بالسكر والكربوهيدرات المكررة، والمواد الحافظة والمضافة والدهون الغير مشبعة والمعروفة بأنها تسبب زيادة في الوزن والأمراض. تناولي الطعام الصحي، والأغذية الغير معالجة لأنها أفضل طريقة لبدأ رحلتك إلى جسم أصح وأكثر رشاقة.
  • عندما تصبحين أماً، من الطبيعي أن يكون تركيزك الأساسي على طفلك. ولكن لحسن الحظ، تخسيس الوزن بعد الحمل ليس بالأمر الصعب. في الواقع، إتباع النصائح المذكورة سيساعدك على أن تصبحي ذات وزن صحي. الأم المعافاة والرشيقة هي أفضل هدية يمكن أن تقدمينها لطفلك.

    تنويه: الصحة والحياة تنصح باستشارة طبيبك أو ممرضة التوليد قبل تغيير حياتك بشكل كبير وخصوصاً إتباع حمية أو البدء ببرنامج رياضي بعد الولادة.

    المراجع
تعليقات
Loading...