Inspiring Better Health

العودة إلى المدارس – نصائح وارشادات

0 33
العودة إلى المدارس – نصائح وارشادات
Rate this post

العودة إلى الروتين ليس سهلاً، وهو أصعب على الأطفال. خلال العطلة، نبتعد عن الروتين ونميل إلى الكسل أحياناً، لنسترخي ونستمتع بالإجازة. وننشغل بالرفاهية، والطلعات، والوقت مع الأسرة…. إلى أن ندرك فجأة، أن الوقت قد حان للعودة إلى الروتين المعتاد.

Write for Health&Life Magazine and Website

مع اقتراب العام الدراسي الجديد، كيف يمكنك أن تجعل العودة إلى الروتين أمراً ممتعاً للأطفال؟ النصائح أدناه ستساعدك على القيام بذلك تماماً.

١-النوم

تأكد من حصول طفلك على قسطاً كافياً من النوم. قد يكون تعويد الأطفال على روتين النوم للمدرسة من جديد أمراً صعباً، وخصوصاً بعد شهر أو أكثر من مواعيد النوم الحرة والمتأخرة، ولكنه ليس من الضروري أن يكون صعباً جداً! قبل بدء المدارس بحوالي أسبوع، اسمح لهم بالنوم المتأخر الذي تعودوا عليه في العطلة، مع القيام بإيقاظهم في صباح اليوم التالي في موعد مبكر عن المعتاد، ولكن بعد التأكد بأنهم قد نالوا قسطاً جيداً من الراحة. ثم اعمل على ابقاءهم منشغلين إلى حوالي الساعة 7 أو 8 مساءاً. هكذا، سوف تتأكد أن التعب قد غلبهم عند وقت النوم المبكر، وسيصبح البدء في إتباع روتين النوم المبكر أسهل من ذلك الحين.

٢-التغذية

النظام الغذائي المتوازن مهم جداً من أجل صحة جيدة. بل لعله أكثر أهمية للأطفال، الذين ما زالوا في مرحلة بناء العقول والأجسام. خلال العطلة، نميل إلى الانغماس في الحلويات والوجبات السريعة والمطاعم أكثر من المعتاد. ولكن من المهم التأكد من أن طفلك يتناول وجبات منتظمة وصحية ومغذية، وخصوصاً في فترة استعداده للعودة إلى المدرسة. هذا سوف يضمن أنه سيبدأ العام الدراسي الجديد بنشاط وقدرة كاملة على التركيز في الدراسة. املأ أطباقه بالخضار المختلف ألوانه، والحبوب الكاملة، والبروتينات الخالية من الدهون، وشاهد كيف ينمو وكيف تتطور قدراته إلى كامل إمكانياته.

٣-الإشراف

راقب سلوك طفلك. إذا لم يحصل على قسط كاف من النوم، قد يصبح متعكر المزاج، ومتضايقاً، ومتشتت الذهن. قد يقل اقباله على الطعام، أو قد تزداد شهيته. يمكن بسهولة تعديل مثل هذه السلوكيات ببعض الإشراف وفرض النظام على عدد المرات التي ينبغي للطفل استخدام وسائل التواصل الاجتماعي أو استخدام الأجهزة الإلكترونية. لا تسمح للطفل بقضاء ساعات على الكمبيوتر المحمول، أو الهاتف الذكي، أو في لعب ألعاب الفيديو، وخاصة في وقت متأخر من الليل أو في الوقت المحدد للنوم. فهذه الأنشطة تحفز الدماغ وتعطل النوم. اسمح لطفلك بوقت محدد على أجهزته. فهذا سيساعد في التعود على روتين أيام المدرسة الذي يتطلب من الطفل تكريس المزيد من وقته للدراسة وحل الواجبات، ووقت أقل على وسائل التواصل الاجتماعي.

٤-التسوق

قد يعتقد البعض أن التسوق للزي المدرسي والمواد الضرورية والكتب هو أهم جانب من جوانب الاستعداد لليوم الأول من العام الدراسي. وبالطبع إنه أمر ضروري، ولكن أهميته تأتي بعد ضمان راحة الطفل وتغذية جسمه قبل بداية الدراسة. في المرة القادمة التي تزور فيها السوبرماركت، خذ طفلك معك واشركه في تحضير وجباته، وتحدث معه عن فوائد الطعام الصحي. سرعان ما ستجد أنه يتعلم قيمة التغذية وسيبدأ في اختيار الأطعمة الصحية بنفسه. اهتم بتحضير كل ما يحتاجه الطفل ليومه الدراسي الأول، وأعط اهتماماً مماثلاً لتحضير وجبة إفطار مغذية متوازنة له للحفاظ على نشاطه وتركيزه في الدراسة.

٥-السلامة

المدرسة مكان آمن للتعلم، ولكن الوصول للمدرسة أمر آخر إذا لم تكن حذراً. قد تكون المواصلات مشكلة كبيرة، خاصة في الازدحام المؤكد في وقت المدارس. وكما أننا نعلم، فأن معظم المدارس في قطر تفتح أبوابها في نفس الوقت، لتصبح حركة المرور مُتعبة مع حرارة الجو والرطوبة والضغط النفسي في الأيام الأولى. لقد عمل نظام المواصلات للمدارس في قطر بجهد للتأكد من سهولة وصول الحافلات المدرسية إلى المدارس وضمان سلامة الأطفال. علم طفلك كيف يعبر الشارع بأمان وتأكد من أنه يعرف مكان الانتظار الآمن لحافلته في الصباح. إذا قمت بتوصيله بنفسك، تأكد من ترك المنزل في وقت مبكر حتى لا تسرع في طريقك إلى المدرسة. خطط لطرق بديلة في حال حدوث تغييرات غير متوقعة في الطريق أو حركة المرور. والأهم من ذلك، تأكد من أنك تتوخى الحذر في القيادة بالقرب من المدارس، واحترس من عبور الأطفال بالقرب من المداخل الرئيسية.

نصائح لأولياء الأمور
  • لا تقم بتحميل أو تنزيل الأطفال عبر الشارع من المدرسة.
  • لا توقف السيارة بشكل متوازي أو صف ثاني، لأن ذلك يحجب رؤية الأطفال المركبات.
نصائح للأطفال:
  • قف في الطابور بعيدا عن الشارع أو الطريق مع اقتراب الحافلة.
  • انتظر حتى تتوقف الحافلة ويفتح الباب قبل أن تقترب من الحافلة.
  • استخدام حزام الأمان إذا كان متوفراً على متن الحافلة.
  • ابقى في مقعدك.
  • حافظ على بقاء الممرات خالية من الكتب والحقائب.
  • لا تضع ذراعيك، أو يديك، أو رأسك خارج النافذة.
  • انتظر حتى تتوقف الحافلة تماما قبل القيام من مقعدك.
  • لا تصرخ أو تشتت انتباه السائق بأي طريقة أخرى.

نصيحة هامة: طالع صفحات وزارة الداخلية على وسائل التواصل الاجتماعي للحصول على أحدث حالات الطقس وحركة المرور.

٦-كن واقعياً

يقلد الأطفال سلوك آبائهم، لذلك تأكد من الحفاظ على هدوئك وتماسكك عند اقتراب أول أيام المدرسة. إذا كنت خائفاً أو متردداً أو حتى متوتراً فإن طفلك سيشعر بك، وسينتقل له الشعور بالتوتر والارتباك. تأكد من كونك إيجابياً وهادئاً حتى يتمكن طفلك من اكتساب هذا السلوك وحتى يكون واثقاً من نفسه للعودة إلى المدرسة.

يخاف بعض الأطفال من بدأ عام جديد في مدرسة جديدة أو مرحلة دراسية جديدة، ويتطلعون لآبائهم للاطمئنان. ولكن، إذا طمئن الوالدين الطفل وواجه الطفل بعض المشاكل، تشير البحوث أنه قد لا يكون على استعداد لمناقشة الأمر مع الأهل. فهذا يدفع الطفل إلى كبت مشاعره وربما يؤدي إلى صدمات نفسية وسلوكية. ومن الطبيعي تماماً لطفلك أن يبكي في يومه الأول، فهي مجرد محاولة للتكيّف مع محيطه الجديد. كن واقعياً مع طفلك وساعده بأن يشعر بالراحة في التعبير عن مشاعره والتحدث عن مشاكله.

٧-الإسترخاء

مع العطلة تأتي الرفاهية ويأتي الاسترخاء، ولكن لا ينطوي ذلك على الجميع. يشعر بعض الأطفال بأنهم غير قادرين على الاسترخاء تماماً أو قد لا يفهمون أهمية الاسترخاء للصحة الجسدية والعقلية. تأكد من تخصيص وقت كاف للاسترخاء، حيث يمكنكم الجلوس على الكنبة ومشاهدة فيلم عائلي، أو قضاء بعض الوقت في الحديقة، أو اكتشاف وصفة جديدة في المطبخ. فهذا يوثق علاقتك بطفلك، ويساعد في استعادة النشاط بعد يوم طويل متعب. تأكد من استرخاء طفلك وخاصة في الأسابيع الأولى من رجوعه للروتين، فالجو الحار والرطوبة قد تتعبه جداً.

٨-التكرار

تأكد من أن طفلك يفهم الروتين الجديد بتكراره (بهدوء)! الاستمرار في التكرار والتذكير يشجع الطفل على اتباع النظام والقواعد الجديدة. وهذا أيضاً يسمح لك باختبار بعض الإضافات الجديدة للروتين مثل أنشطة ما بعد المدرسة أو الرياضة أو حتى قيلولة بعد الظهر.



تحدثنا مع مدير إدارة شؤون المدارس في وزارة التربية والتعليم العالي في قطر، السيد خليفة الدرهم، لمعرفة المزيد عن كيفية استعدادات الوزارة للعام الدراسي الجديد هذا الشهر.

ماهي استعدادات الوزارة هذه السنة لانطلاق العام الدراسي الجديد؟

تهيئة البيئة المدرسية المناسبة للطلبة من حيث توفير الاثاث المدرسي المناسب للفئة العمرية ومتابعة صيانة المرافق العامة بالمدرسة واستعداد الكافتيريا لتوفير الوجبات الغذائية للطلبة وتوفير الحافلات من اليوم الأول لدوام الطلبة ومناسبتها من حيث العدد وتوفير مشرفين للحافلات من اليوم الأول وسد جميع شواغر الموظفين بالمدرسة وتوفير الكتب الدراسية.

تتضمن الاستعدادات أيضاً تفعيل نظام التعليم الالكتروني للطالب واحتساب غياب وحضور الطلبة وحث ادارات المدارس على إرسال رسائل نصية للتذكير بمواعيد الدوام المدرسي لولى أمر الطالب.

ما هي أهداف حملة العودة الى المدارس وماهي البرامج والفعاليات المميزة للحملة؟

تعزيز التواصل مع جميع أطراف العملية التعليمية وتهيئة الطلبة والمعلمين للعام الدراسي الجديد وتوعية الطلبة بأهمية الانتظام في مدارسهم من أول يوم دراسي وتوفير خدمات الدعم والمساندة للمدارس لتستقبل عامها الدراسي الجديد بصورة أكثر فاعلية. ستبدأ الحملة في تاريخ 15 ولغاية 30 سبتمبر 2016.

أين ستقام فعاليات حملة العودة الى المدارس؟

سوف تقام في مجمعي دار السلام والجلف مول من الساعة 4 عصرا وحتى 10 مساء عدا يومي الجمعة والسبت من الساعة 2 ظهرا ولغاية 10 مساء.

  • الترويج لأساليب التدريس الحديثة؛ ومسابقة التميز العملي؛ وأنظمة الدروس الخصوصية.
  • عرض تطبيق أبناؤنا بالتنسيق مع ادارة نظم المعلومات.
  • الرسم على الوجوه وعلى اللوحات بالتنسيق مع قسم الفنون البصرية.

ماهي ترتيبات السلامة للعام الدراسي؟

حرصاً من الوزارة على حفظ أمن وسلامة الطلبة تقوم بتذكير مدراء المدارس بالإجراءات التنفيذية لتأهيل الطلبة والموظفين:

  • وضع لوحات ارشادية واعلانية في ساحة المدرسة.
  • تدريب الطلبة على خطة الاخلاء وتقديم ورش اسعافات اولية وكيفية استخدام طفايات الحريق.
  • تدريب الطلبة على آلية الخروج والدخول الصفوف بنظام وهدوء.
  • تدريب الطلبة على الخروج من المدرسة في طابور منتظم برفقة مشرف الحافلة أو الشخص المكلف من لجنة المتابعة والتوجيه.
  • توفير جميع إجراءات الامن والسلامة واشتراطاتها تفادياً لحدوث أي اضرار.
تعليقات
Loading...